• ×

07:52 , الجمعة 9 ديسمبر 2016

جلالة السلطان يلتقي بشيوخ ورشداء وأعيان ووجهاء ولايات منطقة الباطنة ومحافظة مسندم

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 ما يحدث على طرقاتنا أمر مزعج وأمر مقلق

جلالة السلطان يلتقي بشيوخ ورشداء وأعيان ووجهاء ولايات منطقة الباطنة ومحافظة مسندم

ويحث على إجراء نقاش عام لوضع حد لحوادث الطرق في السلطنة

صحار ـ (الوطن) ـ العمانية: تفضل حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ فالتقى عصر أمس بشيوخ ورشداء وأعيان ووجهاء ولايات منطقة الباطنة ومحافظة مسندم وذلك بالمخيم السلطاني بسيح المكارم بولاية صحار في إطار جولة جلالته السنوية الكريمة في ربوع البلاد. وتناول جلالة سلطان البلاد المفدى (أيده الله) خلال لقائه بالمواطنين عددا من المواضيع التي تهم الوطن والمواطن.جلالة السلطان يحث على جعل حوادث الطرق حديث في مجالسنا وحديث الأسر بين بعضها للحد من هذه الظاهرة وذلك خلال لقائه شيوخ ورشداء وأعيان ووجهاء ولايات الباطنة ومسندم في المخيم السلطاني بسيح المكارم بولاية صحار
وقد بدأ حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ حديثه إلى الحضور بحمد الله سبحانه وتعالى الذي جمع جلالته بأهالي منطقة الباطنة ومحافظة مسندم على هذه الأرض المباركة داعيا الله العلي القدير أن تستمر هذه اللقاءات لأعوام قادمة. ووجه جلالته كلمة سامية تتعلق بمسألة ما يحدث على طرقات السلطنة ، وقال جلالته إن ما يحدث على طرقاتنا مسألة أصبحت يجب أن تهم الجميع وإن استعمال السيارات بالطريقة غير السليمة في الطرقات السريعة وغير السريعة من مختلف شرائح المجتمع لا نقول شريحة واحدة في هذا المجتمع ولكن مختلف الشرائح مؤكدا جلالته ـ حفظه الله ورعاه ـ أن هذا لا شك أمر مزعج وأمر مقلق وهذه الأرواح تزهق بهذه الطريقة.
وقال جلالته \"نحن نؤمن بأن الحياة والموت هي بيد الله سبحانه وتعالى ولكن في نفس الوقت الله سبحانه وتعالي أمرنا بأن لا نلقي بأيدينا إلى التهلكة..الذي يتوفاه الله فذلك أمر الله لكن الذي يبقى على قيد الحياة وهو معوق في حالة يصبح عالة على نفسه وعلى أهله وعلى مجتمعه فهذا أمر لا بد أن نتكاتف جميعا ونعي هذه المسألة.\"
ودعا جلالة السلطان المعظم خلال حديثه إلى المواطنين أن تكون هذه المسألة حديثنا في مجالسنا وحديث الأسر بين بعضها حتى نحد من هذه الظاهرة التي لا شك أنها هي ضريبة لما يسمى بالتقدم والنمو والتحضر، مضيفا جلالته إن لكل شيء ضريبة لكن هذه الضريبة يجب أن لا تمر مر الكرام.
هذا وابتهاجا بالمقدم السامي لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ لسيح المكارم بولاية صحار تقدم اليوم ولاية الرستاق لوحات حية من الفنون العمانية التقليدية المغناة، حيث سيجسد أكثر من 250 مواطنا من أبناء الولاية عددا من اللوحات الشعبية التي تعبر عن الولاء والامتنان لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه.
بواسطة : الإدارة
 0  0  842
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 07:52 الجمعة 9 ديسمبر 2016.