• ×

11:53 , الخميس 8 ديسمبر 2016

نيابة عن جلالة السلطان .. فهد بن محمود يترأس وفد السلطنة

( تشاورية) التعاون تعبر عن القلق من التدخلات الإيرانية وتؤيد انضمام الأردن والمغرب للمجلس

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
العمانية اختتم أصحاب الجلالة والسمو قادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية في قصر الدرعية بالرياض مساء أمس أعمال قمتهم التشاورية الثالثة عشرة.
وترأس وفد السلطنة نيابة عن حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ في القمة التشاورية صاحب السمو السيد فهد بن محمود آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء.
وكان صاحب السمو السيد فهد بن محمود آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء لدى وصوله إلى المملكة العربية السعودية ببيان صحفي قال فيه:
"لقد أثبتت التطورات المتسارعة والمتلاحقة التي تشهدها الساحتان الإقليمية والدولية والتي ألقت بظلالها على دول المنطقة ضرورة تقييم تلك المستجدات ومتابعة تداعياتها وصولا إلى رؤية موحدة تحافظ على أمن واستقرار هذه المنطقة وعدم إدخالها فيما لا يخدم مصالحها.
إن ترابط دول المجلس وانتهاجها لسياسات واضحة سوف يجنبها أية تأثيرات قد تبعدها عن الأمور التي لاتنسجم مع مجتمعاتها وقيمها الحضارية."
من جانبه أعلن الأمين العام لمجلس التعاون عبد اللطيف الزياني تأييد قادة (التعاون) لانضمام الأردن والمغرب إلى صفوف المجلس.
وقال الزياني للصحافيين إن "قادة دول مجلس التعاون الخليجي يرحبون بطلب المملكة الأردنية الهاشمية الانضمام إلى المجلس وكلفوا وزراء الخارجية دعوة وزير خارجية الأردن للدخول في مفاوضات لاستكمال الإجراءات اللازمة لذلك".
وأضاف "بناء على اتصال مع المملكة المغربية ودعوتها للانضمام، فقد فوض المجلس الأعلى وزراء الخارجية دعوة وزير خارجية المملكة للدخول في مفاوضات لاستكمال الإجراءات اللازمة لذلك".
بواسطة : الإدارة
 0  0  597
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 11:53 الخميس 8 ديسمبر 2016.