• ×

18:26 , الأربعاء 7 ديسمبر 2016

جلالته يشمل برعايته السامية المهرجان السلطاني للفروسية والهجن .. اليوم

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
العمانية تفضل حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ ويشمل برعايته السامية الكريمة المهرجان السلطاني للفروسية والهجن والذي ينظمه شؤون البلاط السلطاني بميدان الفتح بالوطية مساء اليوم السبت 26 محرم 1432هـ الموافق الأول من يناير2011م بمشيئة الله تعالى وتوفيقه. ويشهد المهرجان أصحاب السمو ورئيسا مجلسي الدولة والشورى وأصحاب المعالي الوزراء والمستشارون وقادة قوات السلطان المسلحة والحرس السلطاني العماني والأجهزة العسكرية والأمنية وكبار القادة والضباط. كما يشهد المهرجان المكرمون أعضاء مجلس الدولة وأصحاب السعادة أعضاء مجلس الشورى والوكلاء وأصحاب السعادة رؤساء البعثات الدبلوماسية للدول الشقيقة والصديقة المعتمدون لدى السلطنة والملحقون العسكريون وكبار المسؤولين بالدولة والشيوخ والأعيان. وصرح معالي الفريق سلطان بن محمد النعماني أمين عام شؤون البلاط السلطاني لوكالة الأنباء العمانية أن المهرجان السلطاني للفروسية والهجن يستمد رؤاه من الفكر الحكيم لمولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ الذي يولي جل اهتمامه بالفروسية والهجن كونهما إحدى المكتسبات التاريخية الحضارية لعماننا الأبية. وأكد معاليه أن المهرجان يأتي برؤية ثاقبة وحكمة بالغة من لدن مولانا ـ أبقاه الله ـ الذي أكرم الخيل والهجن وأسبغ عليهما جزيل هباته. وقال معالي الفريق أمين عام شؤون البلاط السلطاني: أصبح للخيل والهجن نصيب وافر من المكارم إيمانا من جلالته للحفاظ على هذا الموروث العماني الأصيل حيث تمثل الخيالة السلطانية والهجانة السلطانية المحور الرئيسي في تنفيذ السياسات والبرامج من أجل تكريس ثقافة الاهتمام بالخيل والهجن وتربيتهما ووضع الاستراتيجيات للعناية بهما بما يليق بتاريخهما. وأشار معاليه إلى أن السلطنة في العهد الزاهر لحضرة صاحب الجلالة السلطان المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ سخرت مختلف الإمكانيات ووفرت الكوادر البشرية والتكنولوجيا الحديثة للعناية والاهتمام بالخيل والهجن. وأكد معاليه أنه بفضل الاهتمام السامي للخيل والهجن اكتسبت
السلطنة سمعة عالمية في مختلف المحافل والفعاليات الدولية في هذا المجال مما حدا بأعرق الفرق العالمية المهتمة بالفروسية والهجن من الدول الشقيقة والصديقة لتحرص على المشاركة في هذا المهرجان والذي ستتنوع فقراته وستتجدد مع المحافظة على الموروث العماني الأصيل. وختم معاليه تصريحه بالدعاء إلى المولى جلت قدرته أن يحفظ جلالته وأن ينعم عليه بموفور الصحة والعافية والعمر المديد متمنيا معاليه التوفيق من الله العلي القدير بأن يخرج المهرجان وفق ماخطط له من أهداف عكفت اللجنة الرئيسية واللجان العاملة المنبثقة منها على إعدادها وتنفيذها وإخراجها برؤى فنية عالية الجودة لتواكب تقنيات العصر في هذا الشأن.
بواسطة : الإدارة
 0  0  740
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 18:26 الأربعاء 7 ديسمبر 2016.