• ×

21:43 , السبت 3 ديسمبر 2016

جلالة السلطان يشمل برعايته السامية الانعقاد السنوي لمجلس عمان

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
العمانية تفضل حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم / حفظه الله ورعاه/ فشمل برعايته السامية الكريمة ظهر اليوم الانعقاد السنوي لمجلس

عمان وذلك بقاعة الحصن بحي الشاطئ بصلالة .

وقد ألقى جلالة عاهل البلاد المفدى / أبقاه الله / كلمة سامية استهلها بحمد الله على ما أنعم وأعطى وبالصلاة على سيدنا محمد

وعلى اله وصحبه ومن اتبع هداه .

وأوضح جلالته /حفظه الله ورعاه/ ان النهضة العمانية الحديثة انطلقت من محافظة ظفار وفيها بدأت خطواتها الأولى لتحقيق

الأمل .. مؤكدا / أبقاه الله/ أن السلطنة وهي تحتفي بالذكرى الأربعين لمسيرتها المباركة حققت منجزات لا تخفى في مجالات

كثيرة غيرت وجه الحياة في عمان وجعلتها تتبوأ مكانة بارزة على المستويين الإقليمي والدولي .

وأضاف جلالة السلطان المعظم /أيده الله / في كلمته السامية ان السلطنة تمكنت خلال المرحلة المنصرمة من انجاز الكثير

مما كان يتطلع اليه جلالته ضمن توازن دقيق بين المحافظة على الجيد من موروثنا الذي نعتز به ومقتضيات الحاضر التي تتطلب

التلاؤم مع روح العصر والتجاوب مع حضارته وعلومه وتقنياته والاستفادة من مستجدا ته ومستحدثاته في شتى ميادين الحياة العامة والخاصة .

وأكد جلالة سلطان البلاد المفدى/حفظه الله ورعاه/ ان بناء الدولة العصرية لم يكن سهلا ميسورا وإنما اكتنفته صعاب جمة

وعقبات عديدة .لكن بتوفيق من الله والعمل الدؤوب وبإخلاص تام وإيمان مطلق بعون الله ورعايته من جميع فئات المجتمع ذكورا

وإناثا تم التغلب على جميع الصعاب واقتحام كل العقبات والحمد لله .

وأضاف جلالته / أبقاه الله/ انه تم انجاز نسبة عالية من بناء الدولة العصرية حسبما توسمنا أن تكون عليه بفضل الله عز وجل وذلك من خلال خطوات مدروسة متدرجة ثابتة تبني الحاضر وتمهد للمستقبل .

وأشار جلالته /حفظه الله ورعاه/ في كلمته السامية في الانعقاد السنوي لمجلس عمان إلى أن من المبادئ الراسخة لعمان

التعاون مع سائر الدول والشعوب على أساس من الاحترام المتبادل والمصالح المشتركة وعدم التدخل في شؤون الغير

وكذلك عدم القبول بتدخل ذلك الغير في شؤوننا .

وأكد جلالة سلطان البلاد المفدى اهتمامه الكبير بالخطط التنموية لبناء مجتمع الرخاء والازدهار والعلم والمعرفة ..

مشيرا جلالته /حفظه الله ورعاه/ الى انه تم انجاز نسبة نعتز بها في شتى أنحاء السلطنة من برامج التنمية .

وأوضح جلالة السلطان المعظم /حفظه الله ورعاه/ ان نتاج التنمية التي شهدتها الحياة العمانية وكذلك المتغيرات

المفيدة التي طرأت على المجتمع قد اقتضت تطوير النظامين القانوني والقضائي وتحديثهما لمواكبة مستجدات العصر فصدرت

النظم والقوانين اللازمة لذلك والتي توجت بالنظام الأساسي للدولة .

وأكد جلالته / أيده الله/ على أهمية المحافظة على المنجزات وصونها وحمايتها لكي يتمكن الجيل القادم والأجيال التي تأتي

من بعده من أبناء وبنات عمان من مواصلة المسيرة الخيرة برعاية المولى عز وجل وتوفيقه وعونه .

وتوجه جلالة السلطان المعظم / أبقاه الله/ في هذه المناسبة العزيزة بالتحية والتقدير الى كل من أسهم في بناء صرح

الدولة العصرية في عمان وشارك في تحقيق منجزاتها والسهر على صونها وحمايتها وخص جلالته بالذكر قوات السلطان المسلحة

وجميع الأجهزة الإدارية والأمنية .
بواسطة : الإدارة
 0  0  624
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 21:43 السبت 3 ديسمبر 2016.