• ×

19:21 , الجمعة 9 ديسمبر 2016

الرئيس التركي يبدأ زيارة رسمية للسلطنة .. اليوم

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 مسقط ـ العمانية: يقوم فخامة الرئيس عبدالله جول رئيس جمهورية تركيا اليوم الاثنين بزيارة رسمية للسلطنة تستغرق ثلاثة أيام يجري خلالها محادثات مع حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ.
وقد أصدر ديوان البلاط السلطاني بيانا بذلك فيما يلي نصه:
\"تعزيزاً لعلاقات الصداقة والتعاون المثمر بين السلطنة وجمهورية تركيا، وتلبية للدعوة الموجهة من حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظمحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ. ـ حفظه الله ورعاه ـ سيقوم فخامة الرئيس عبدالله جول رئيس جمهورية تركيا بزيارة رسمية للسلطنة تستغرق ثلاثة أيام ابتداءً من يوم الاثنين السابع والعشرين من ربيع الآخر 1431هـ الموافق الثاني عشر من أبريل 2010م.
تأتي هذه الزيارة حرصاً من قيادتي البلدين على الارتقاء بمستوى التعاون الثنائي بينهما إلى ما يحقق المزيد من تطلعات الشعبين العُماني والتركي الصديقين ويعود عليهما بالخير والنفع في شتى المجالات، بالإضافة إلى بحث كافة القضايا التي تهم الجانبين على الصعيدين الإقليمي والدولي في ضوء ما تشهده المنطقة من أحداث ومستجدات.
ويرافق فخامة الرئيس التركي لدى زيارته للسلطنة وفد رسمي يضم عدداً من أصحاب المعالي والسعادة الوزراء وأعضاء البرلمان التركي والسفراء والمستشارين وكبار المسؤولين بجمهورية تركيا الصديقة.\"الرئيس عبدالله جول
هذا وأكد فخامة الرئيس عبدالله جول رئيس جمهورية تركيا على عمق العلاقات التي تربط السلطنة وتركيا في مختلف المجالات والتي تزداد متانة يومًا بعد يوم، مشيدًا فخامته بالاهتمام الكبير الذي يوليه حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ لهذه العلاقات بين البلدين. وأشاد فخامته في لقاء مع الوفد الإعلامي العماني الذي زار أنقرة بالتطور والنماء الذي حققته السلطنة بقيادة حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم، موضحًا فخامته في هذا الصدد أن \"السلطنة تطورت بفضل قيادة جلالته الحكيمة على مختلف الأصعدة\". وأشار فخامته إلى أن هناك إمكانات كبيرة جدًّا للتعاون بين السلطنة وتركيا، وأن جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم يولي أهمية كبيرة لهذه العلاقات، وتركيا تتطلع إلى تنمية هذه العلاقات مع السلطنة باعتبارها بلدًا مهمًّا في هذه المنطقة ولها إمكانات كبيرة من الناحية الاقتصادية، مشيرًا إلى أن تركيا هي القوة الاقتصادية السادسة في أوروبا، وكذلك تحتل المرتبة السادسة عشرة في مجمل الاقتصاد العالمي، ولذلك فهناك إمكانات كبيرة للتعاون بين البلدين .
وأكد فخامته ان مباحثاته خلال زيارته للسلطنة ستتناول كذلك امكانيات زيادة حجم التبادل التجاري بين السلطنة وتركيا والاخذ بالارقام الموجودة حاليا الى مستويات أعلى مشيرا إلى انه سيرافقه خلال زيارته وفد من رجال الاعمال الذين يمثلون كبرى الشركات التركية من ناحية الانشاءات أو من ناحية الصادرات اضافة الى عقد لقاءات مع اصحاب الاعمال في السلطنة للتباحث في امكانيات العمل المشترك وفي الصادرات والتجارة البينية بين البلدين بهدف تطوير هذه العلاقات للتوصل الى امكانيات كبيرة في هذه المجالات.
بواسطة : الإدارة
 0  0  614
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 19:21 الجمعة 9 ديسمبر 2016.