• ×

23:52 , الجمعة 2 ديسمبر 2016

القيادات الرياضية تعبر عن فرحتها الغامرة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
العمانية الأندية تقيم عددا من البرامج الاحتفالية
عبّرت القيادات الرياضية و رؤساء ومسؤولو الأندية عن فرحتهم الغامرة بعد الطلة السامية على شاشة التلفزيون ليُطمْئِن شعبه الوفي على صحته وكم كانت الفرحة غالية والتي تواصلت في أرجاء السلطنة إثر إطلالة جلالته خلال الكلمة السامية التي ألقاها .
واستمرت عبارات الوفاء والعرفان لجلالته من مسؤولي الأندية في السلطنة حيث أكدوا أن فرحتهم لاتوصف ومشيدين بمكرمات جلالته التي لاتحصى ومتمنين أن يعود إلى أرض الوطن سالما غانما .
وقالوا إن إطلالة جلالته على شعبه كانت خبرا سارا سعد به كل صغير وكبير وأن الاحتفالات ستستمر خلال الأيام القادمة حيث ستقيم الأندية عددا من البرامج الاحتفالية بهذه المناسبة الغالية التي طالما انتظرناها .

أثر كبير

عبرخالد بن محمد الزبير رئيس مجلس إدارة اللجنة الأولمبية العمانية عن سعادته الغامرة وإحساسه العميق بالسعادة والفرحة لإطلالة حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم حفظه الله ورعاه صباح أمس في وسائل الإعلام مطمئناً شعبه الأبي والوفي على صحة جلالته هذا الشعب الذي لم يغب عن باله قائده ومفجر طاقاته وباني نهضته فظل قلقاً ومتابعاً لرحلة علاجه بألمانيا .
لقد كانت لهذه الإطلالة من جلالته حفظه الله الأثر الكبير في نفوس أبنائه المتطلعين لعودته إلى أرض السلطنة المعطاة بعد استكمال رحلة علاجه بمشيئة الله ونسأل المولى عز وجل أن يسبغ على جلالته موفور الصحة والعافية .
وقال الزبير : يسعدني و يشرفني في هذا المقام أن أرفع لجلالته حفظه الله ورعاه أسمى آيات التقدير والامتنان على ما أولاه جلالته من رعاية سامية لأ بنائه الشباب والرياضيين وعلى ما حظي به هذا القطاع الهام والحيوي من دعم سخي واهتمام , ولا غرو أن الشباب العماني يكن لجلالته الامتنان والعرفان والوفاء ويدعو لجلالته بموفور الصحة والعافية كما أغتنم هذه الفرصة لتهنئة جلالته حفظه الله وحكومته والشعب العماني بمختلف فئاته ولكافة المنتسبين للحركة الرياضية والأولمبية بالسلطنة بمناسبة العيد الوطني الـ44 المجيد وليحفظ الله سبحانه وتعالى سلطان البلاد المفدى ودعواتنا الصادقة النابعة من عميق قلوبنا لجلالته حفظه الله بالعودة معافى مشافى إلى أرض الوطن إن شاء الله

لحظات مؤثرة

وتقدم السيد خالد بن حمد بن حمود البوسعيدي رئيس الاتحاد العماني لكرة القدم باسمه ونيابة عن الاتحاد العماني لكرة القدم والمنتخبات الوطنية بتهنئة أبناء وطننا الغالي عمان على ما أنعم به الله تعالى من نعمة الشفاء والعافية على مولانا جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم، وعلى ظهور جلالته أبقاه الله على شاشات التلفزة مخاطبا ومهنئاً أبناء شعبه الأوفياء بمناسبة الذكرى الرابعة والأربعين للعيد الوطني المجيد. فلقد كانت لحظاتٌ مؤثرة ومُلهمة لكافة شباب عُمان ، تلك اللحظات التي جسّد فيها مولانا أبقاه الله في خطابه السامي أعظم معاني القيادة والأبوة والإنسانية في آن واحد. وما من شك في ان تلك الإطلالة البهية، وذلك الشموخ القابوسي، وتلك الكلمات الأبوية الحنونة، قد رسّخت في نفوسنا وفي نفس كل عماني أسباب الطمأنينة والبهجة والسرور مطمئنين على صحة جلالته رعاه الله، مبتهلين إلى الله سبحانه وتعالى ان يحفظه من كل سوء ويلبسه ثياب الصحة والعافية، وأن يعيده إلى وطنه وأبنائه الأوفياء في القريب العاجل سالما مُعافى. إنه سميع مجيب الدعاء.

السكينة والاطمئنان

أعرب السيد منذر بن سيف بن حمد البوسعيدي رئيس مجلس إدارة الاتحاد العماني للفروسية عن سعادته باﻻستماع للخطاب السامي وقال: كلنا استبشرنا خيرا يوم أمس بالاستماع للكلمة السامية لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ وكنا نستمع بشغف وشوق ونتابع عن كثب كلمات جلالته التي بثت في نفس كل عماني السكينة والاطمئنان وأعادت له انفاسه التي حبسها طوال هذه الفترة . فكانت الكلمة تحمل في طياتها الكثير من الدﻻﻻت الجميلة والبشرى الطيبة التي اعطت لأبناء عمان تقاربا واضحا وفرحة عارمة وتلاحما بين بعضهم البعض ليظهر الوﻻء والوفاء والعرفان واضحا وجليا من نفوس محبة للأب الوالد جلالة السلطان قابوس المعظم أعزه الله .
داعيا أن يسبغ على جلالته بالصحة والعافية ويرفله بالخير الوفير والعمر المديد إنه سميع مجيب الدعاء .
كما أنتهز هذه الفرصة الطيبة لأرفع للمقام السامي لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ أسمى آيات التهاني والتبريكات بمناسبة العيد الوطني الرابع والأربعين المجيد وإلى الشعب العماني الوفي عموما وقطاع الفروسية خصوصا معاهدين جلالته للمضي قدما خلف خطى جلالته الحكيمة لرفع شأن وقدر بلدنا العزيز عمان

استبشرنا خيرا

قال الشيخ المكرم سعيد بن سعود الغفيلي رئيس الاتحاد العماني لسباقات الهجن لقد استبشرنا خيرا بسماع صوت صاحب الجلالة أبقاه الله ومتعة بالصحة والسعادة والعمر المديد والذي أثلج صدورنا جميعا ، حيث كانت الفرحة عامرة وكبيرة في ميدان سباق الهجن الأهلية والتي تقام منافساتها هذه الأيام بميدان الفليج بولاية بركاء وعبر الجميع عن مشاعرهم الجياشة تجاه جلالته أبقاه الله .
واوضح الغفيلي ان الجميع يلهج بالشكر والحمد لله تعالى على هذه النعمة والتي كان فيها المواطن ينتظر سماع هذه البشرى منذ الأيام الماضية لتروي النفوس المشتاقة لجلالته بالسعادة والتي سخر لها كل ما لديه من عطاء وجهد في سبيل راحة المواطن وحصوله على العيش الكريم .
وأشار رئيس الاتحاد العماني لسباقات الهجن أن جلالته أعزه الله وخلال السنوات الماضية من عمر النهضة المباركة أولى سباقات الهجن الكثير من الاهتمام والتي سخر لها كل الإمكانيات وقدم لها كل الدعم من خلال إنشاء الميادين ورفع مكافآت الفوز والتي فتحت آفاقا اقتصادية ودخلا جيدا لمربي الهجن في مختلف محافظات السلطنة المختلفة ومع ذلك الاهتمام أصبحت رياضة سباقات الهجن في تطور واستقطبت العديد من الشباب الذين اهتموا بالسلالات العمانية الخاصة بالسباق او تربية الهجن الأخرى .

فرحة كبيرة
اكد الشيخ سيف الخليلي رئيس نادي بوشر أن الفرحة كبيرة بعد أن شاهدنا جلالته وهو ينعم بالصحة والعافية واطمأننا على صحته وهو أب الجميع ومشاعر الفرحة لا توصف أبدا ونتمنى أن يعود إلى الوطن سالما غانما .

احتفال

أشار سعادة الشيخ راشد السعدي رئيس مجلس ادارة نادي المصنعة أن الإطلالة الجميلة لجلالته كانت لها فرحة كبيرة للجميع وأن له أيادي بيضاء للرياضة العمانية وآخرها المكرمة السامية وإن شاء الله يعود بالسلامة حيث يترقب شعبه عودته إلى الوطن وبهذه المناسبة وسيقام بولاية المصنعة ركض العرضة للجمال والنادي سيحتفل بهذه المناسبة الغالية خير احتفال .
حب وعشق اكد الشيخ بدر بن علي الراوس رئيس نادي ظفار: لم تكن طلة مولاي حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم حفظة الله ورعاة يوم أمس بطلَّة عابرة انما كانت تمثل مرحلة جديدة بعد فترة من الترقب والدعاء له بالشفاء العاجل إثر الوعكة الصحية التي ألمت به .
لقد أثبت أبناء هذا الوطن الغالي حبهم وعشقهم لباني النهضة المباركة الذي نقل السلطنة إلى دولة عصرية قادرة على احتلال مراكز متقدمة في جميع المجالات
ارتبط اسم جلالته بالكثير من الأشياء الجميلة في عُمان، فبعدما كان مكوّنها الأساسي في الفترة السابقة، ذلك الإنسان المعتز بوطنه والواثق بنفسه وقبيلته، أصبحت السلطنة ذات مكونات كثيرة، وكلها مرتكزة على المحبة والولاء والانتماء للوطن وللسلطان

استبشار

وقال أمير الشحي مدير دائرة الرياضة بمحافظة مسندم الحمد لله استبشرنا خيرا بإطلالة جلالته وخبر سار وبفضل ذلك عمت الفرحة في كل أرجاء المحافظة وبدأت ( اليوم ) امس مسيرة في خصب والله يعطي مولانا الصحة والعافية

يوم مجيد لقائد عظيم

اكد محمد بن سليمان اليحمدي رئيس نادي بدية أن إطلالة جلالته حفظة الله كانت بمثابة الأمن والطمأنينة والعشق اللامتناهي في هذه الأيام الوطنية التي ينقصها عناء الانتظار واكتملت بهذا السعد وتلك البشارة
لقد كان يوم امس يوما مجيدا لقائد عظيم نكن له عظيم المحبة وصادق الوفاء وفد جسدت المشاعر بالدعاء والبكاء فرحاً على سلامته وصحته
عمان كلها من أقصاها إلى أقصاها استبشرت فرحا وتهللت شكرًا للمولى جلت قدرته أن يحفظ عمان وقايد عمان وأن يبقى هذا التلاحم الوطني والحب الأبوي بيننا ما حيينا وأن تكون أيامنا دوما وأبداً أفراحاً وأعياداً طول الزمان.
قال خالد الشحي رئيس نادي خصب :الحمد لله رب العالمين أن منَّ على مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد بالصحة والعافية، والحمد له تعالى أن قرَّت أعيننا برؤيته فقد كنا ظمأى ننتظر بفارغ الصبر عودته حفظه الله، وبهذه المناسبة أهنئ كل مواطن عماني على أرض الغبيراء على سلامة عاهل البلاد المفدى فهذا اليوم يوم عرس لعمان يوم فرح وسعادة، كيف لا والمتحدث قابوس الأبي الذي طالما انتظرنا خبرا يفرحنا عنه .
نسأل الله تعالى أن يمده بموفور الصحة والعافية وأن يطيل بعمره ويجعله ذخراً لهذا الوطن العزيز إنه ولي ذلك والقادر عليه

حب وولاء

قال يوسف بن عبد الله الوهيبي نائب رئيس نادي السيب :لا نستطيع ان نعبر عن مشاعرنا الفياضة في رؤيتنا لصاحب الجلالة وكلمته السامية لشعبه الوفي وما حملته من معان. ولقد أثبت الشعب العماني بكل أطيافه حبه وولاءه المطلق لصاحب الجلالة
وأتشرف باسم مجلس إدارة نادي السيب أن أرفع أسمى عبارات التهاني وأطيب الأماني للمقام السامي لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم حفظه الله ورعاه ومتعه بالصحة والعافية والعمر المديد داعيا الله العلي القدير أن يعيدها على جلالته أعواما عديدة وأزمنة مديدة معاهدين جلالته على الدوام بأن يكون نادي السيب يظل كما يريد لجلالته من الأدوار التي تقوم بها الأندية في السلطنة.. .
حفظ الله حضرة صاحب الجلالة وأطال في عمره ومتعه بالصحة والعافية

مسيرة وولاء
ينظم شباب نادي بدية عصر اليوم مسيرة ولاء ووفاء وعرفان وذلك ابتهاجا بنجاح الفحوصات الطبية لمولانا صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم حفظه الله ورعاه وطمأنته لمواطنيه عبر الكلمة التي خاطب خلالها أبناء شعبه الوفي امس عبر تلفزيون سلطنة عمان .
وأكد عبيد بن ناصر الحجري عضو اللجنة الشبابية بالنادي بأن شباب نادي بدية ومجلس الإدارة وأهالي بدية تغمرهم السعادة وهم يستمعون إلى النطق السامي وكلمات الوفاء لهذا الشعب وما يكنه صاحب الجلالة لأبناء شعبة الوفي الكريم والذي يبادله الحب والوفاء والولاء حيث شهدت الولاية أمس كغيرها من ولايات السلطنة أجواء من الفرح والسعادة الغامرة .
وقال الحجري بأن إدارة النادي وشباب الولاية سيخرجون بعد ظهر اليوم من مقر النادي في مسيرة حاشدة تضم مختلف شرائح المجتمع من الشباب بالفرق الرياضية المختلفة حيث تشق المسيرة طريقها من مقر النادي إلى مكتب سعادة الوالي وهي تحمل صور صاحب الجلالة السلطان المعظم وعبارات الوفاء والولاء وصور الانجازات والإعلام الوطنية المعبرة عن فرحة الوطن بأن منَّ الله سبحانه وتعالي على جلالته بالصحة والعافية. المعلق الرياضي أحمد بن جميل النوفلي يستهل فرحته بترديده : هللي يا عمان فرحاً ، و تلوني بألوان الفرح و الاحتفال ، انتشلي الغبار و غردي بأسمى عبارات السعادة ، فبعد الغياب الطويل لمولانا المعظم عن أرض الوطن ، ها هي البشائر من أرض الألمان قد أصابت القلوب ، وهي محملة بكلمة سلطان عمان إلى أبناء شعبه ، صوتك يا سيدي أزاح الحزن عن عمان ، و رسالتك لشعبك مزنٌ تهاطل غيثه من ارض اللبان الى مسندم ، مبشراً فيه الصغير والكبير ، شيباً و شباباً ، معلناً لنا بفرحة شعب لم يصدق ظهور ذاك الشخص الذي ضحى بعمره منذ نعومة أظافره في سبيل بناء عمان الأبية لتصبح اليوم في مصاف الدول المتقدمه ،و ليس بالغريب أن تتسارع الأنباء في كافة وسائل التواصل الاجتماعي بهذا الكم الهائل متسمةً بالحب القابوسي الجياش ، وأنا أتابع الكلمات مركزاً في ملامح والدي السلطان والذي بالرغم من مروره بالحالة الصحية الحالية إلا أنه يثبت للكل هيبته و شخصيته الباسله في طمأنة الشعب عن حالته الصحيه ، كيف لا تسيل الدموع فرحا و حبا و عمان تعيش في ظلام دامس بغياب سلطانها المعظم، تبكيك يا سيدي ارضنا و يحن لك اطفالنا قبل كهولنا ، فقد طال الغياب وزاد الشوق ، اذبت الدموع من العيون، ونعدك يا مولاي أننا نحبك ما تسنى لنا من عمر، ومشاعري لا تترجم سوى بالدعاء لك فيارب احفظ مولانا المعظم و امده بالصحه و اشفيه وأمدد بعمره و ارزقه الراحة و المعافاه ، وأرجعه إلى أبنائه العمانيين سالماً مشافى ليعتلي عرش عمان الذي حنت ركائزه إليه .
الفنانه أمينه بنت جميل البوسعيديه معبرة : اليوم يوم ليس ككل الايام ، فيه استبشرت عمان بإطلالة سيدها و بانيها و رمز عزتها ، استبشرت بالاطلالة القابوسيه على أجهزة التلفزه والتي اذاعت الكلمه الابويه المملؤة بصدق المشاعر لأبناء عمان الذين عاشوا مرارة الشوق و الانتظار لعودة جلالته إلى أرض الوطن ، وماهي الا لحظات من ظهور قابوسنا على التلفاز سرعان ما ابتهجت أنفسُ الشعب فرحاً و شوقاً وحباً مكنونا بالأنفس تخالطه الدموع المختبئة خلف الجفون ، مسطرين بذلك يوما لن ينساه أي عماني بعد أن ظلت عمان كئيبةً حزينة تخلوها لذة الفرح قرابة الأربعة أشهر ، وهاهي اليوم ترتدي أزهى الحلل النوفمبريه المزركشه بأساور النهضة المباركة و التي سطرها سيد عمان و ربان سفينتها مولاي حضرة صاحب الجلاله السلطان قابوس بن سعيد المعظم حفظه الله و رعاه ، فلا يحتمل المكان للتعبير عن المشاعر الجياشه التي تخالجني وأنا أستمع لكلماته التي تذيب القلب شوقا قابوسيا وحبا عمانيا ، نعم لقد اشتقنا لنبرته التي لا يتسم بها إلا السلاطين ، و رغم كل ما آلم به في الفتره المنصرمه الى انه وقف شامخا في هامات السحب متناسيا حالته الصحيه ، و موصلاً رسالة للشعب العماني الأبي مفادها رسم البسمة على شفاه كل صغير وكبير يقطن أرض الغبيراء و باعثاً السرور على ربوع الوطن باطلالته الميمونه التي أعادت الروح إلى عمان ، و طمأنت النفوس التي أعياها التفكير في قائدٍ يقود سفينته دون كلل تحت رأية السلام ، فيارب احفظ سلطاننا وأمده بالصحة والعافيه و أقر أعيننا برؤيته يطأ أرض البلاد لتتوشح البلاد ابتهاجاً و سرورا برجوعه سالما معافى يرفل بثوب الصحة و العافيه .
بواسطة : الإدارة
 0  0  1097
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 23:52 الجمعة 2 ديسمبر 2016.