• ×

01:48 , الأحد 4 ديسمبر 2016

جلالته يتبادل التهنئة مع قادة "التعاون" ويتلقى التهاني من المنذري والمعولي والبوسعيدي والشريقي بمناسبة "الأضحى"

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
العمانية تلقى حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ برقيات تهنئة بمناسبة عيد الأضحى المبارك من معالي الدكتور يحيى بن محفوظ المنذري رئيس مجلس الدولة وسعادة/ خالد بن هلال بن ناصر المعولي رئيس مجلس الشورى ومعالي السيد بدر بن سعود بن حارب البوسعيدي الوزير المسؤول عن شؤون الدفاع ومعالي الفريق/ حسن بن محسن الشريقي المفتش العام للشرطة والجمارك،
وتلقى حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ برقية تهنئة من معالي الدكتور يحيى بن محفوظ المنذري رئيس مجلس الدولة، بمناسبة عيد الأضحى المبارك .. فيما يلي نصها: مولاي حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظكم الله ورعاكم ـ يشرفني أصالة عن نفسي ونيابة عن المكرمين أعضاء مجلس الدولة وموظفيه أن أرفع إلى مقام جلالتكم السامي أصدق التهاني بمناسبة عيد الأضحى المبارك، راجين الله تعالى أن يعيده على جلالتكم وأنتم تنعمون بموفور الصحة والسعادة، وعلى الأمتين العربية والإسلامية بالأمن والاستقرار والتقدم. مولاي جلالة السلطان المعظم،، ها هي جموع المسلمين تتهادى أفئدتها من كل فج عميق (ليشهدوا منافع لهم ويذكروا اسم الله) إلى منابع النور والإيمان حيث الحج الأكبر على ذرى عرفات الله والبيت الحرام، هذه الشعيرة الإيمانية العظيمة التي تعيد إلى الأذهان ذكرى الإخلاص والصدق والفداء من أبي الأنبياء إبراهيم الخليل عليه السلام، وذكرى خاتم الأنبياء محمد (صلى الله عليه وسلم) عند وقوفه في حجة الوداع، حاثاً المسلمين على التآخي والتعاون وترك الخلافات التي تفت من عضد الأمة وتشتت وحدتها، وتهدر إمكاناتها ومواردها. إن شعيرة الحج وهي الركن الخامس للإسلام، كما هي شعيرة لتجديد الولاء، وتأكيد الفداء، وتوحيد الدعاء، للأمة الإسلامية جمعاء، هي مناسبة سانحة كذلك لصفاء القلوب وطهارة النفوس ووحدة الكلمة والصف في وجه سائر الصعوبات والتحديات التي تعترض طريقها، وتعيق تقدمها، وتحد من تأثيرها على مجمل ما يحيطها من ظروف. مولاي جلالة السلطان المعظم ،، نجدد التهنئة لمقام جلالتكم السامي بهذه المناسبة، رافعين أكف الدعاء للخالق جل علاه أن يغمركم بوافر كرمه وعظيم نعمائه، وأن يديم على بلادنا الغالية في ظل عهد جلالتكم الزاهر نعمة الأمن والاستقرار والنماء والازدهار، إنه تعالى نعم المولى ونعم النصير. وكل عام وجلالتكم بخير. كما تلقى حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ برقية تهنئة من سعادة/ خالد بن هلال بن ناصر المعولي رئيس مجلس الشورى، بمناسبة عيد الأضحى المبارك، جاء فيها : مولاي حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. بكل الفخر والاعتزاز أرفع إلى مقام جلالتكم السامي باسمي ونيابة عن أعضاء مجلس الشورى وموظفيه أسمى وأرفع آيات التهاني والتبريكات بمناسبة قدوم عيد الأضحى المبارك، مبتهلين إلى الله سبحانه وتعالى بأن يحفظ جلالتكم من كل سوء وأن يكلأكم بعنايته ويرعاكم قائداً ورائداً لمسيرة الخير والتقدم والنماء، وأن يديم الرخاء لهذا الوطن العزيز وشعبه الوفي تحت ظل رايتكم الخفاقة وقيادتكم الحكيمة، وبأن تبقى عمان واحة للأمن والاستقرار والسلام. مولاي حضرة صاحب الجلالة حفظكم الله ورعاكم لقد عمت منجزات ومكتسبات النهضة المباركة كُل ربوع الوطن، بفضل رؤيتكم السديدة، فحقٌ لكل عماني بأن يفخر بعهدكم الميمون وأن يرفع هامته بما تحقق من إنجازات وما ينعم به من مكارم وتوجيهات جلالتكم والتي تهدف إلى تحقيق سعادة وازدهار المواطن العماني. إننا يا مولاي ـ في هذه الأيام المباركة التي لبى فيها حجاج بيت الله الحرام نداء أبي الأنبياء إبراهيم عليه السلام حين أمره ربه "وأذِّنْ في النَّاسِ بِالحجِّ يأتوكَ رِجَالاً وعلى كُلِّ ضامرٍ يَأتينَ مِنْ كُلِّ فَجٍّ عَميقْ" نشارك حجاج بيت الله الحرام الدعاء الصادق بأن يجمع شمل الأمة الإسلامية على الخير وأن يوفقهم إلى خدمة ومصالح شعوبهم وأن يحقق على أيديهم غايات التطور والتقدم إنه سميع مجيب الدعوات. مولاي حضرة صاحب الجلالة حفظكم الله ورعاكم، إننا نستقبل هذه المناسبة الإسلامية الجليلة، ونحن في مجلس الشورى نرفع أكف الشكر والإجلال لمقام جلالتكم على هذا البناء الشامخ والمعلم الحضاري الكبير الذي يقف معلناً ومؤكداً على دعم جلالتكم المتواصل لمسيرة الشورى وقيمها الإسلامية الكبيرة، لقد احتضن مبنى مجلس عمان بحمدالله وتوفيقه وبحكمة جلالتكم وبُعد نظركم رئاستي المجلسين الدولة والشورى وموظفيهما وفقاً لتوجيهاتكم السامية، وسوف يشهد مبنى مجلس الشورى بعد افتتاح دور الانعقاد السنوي الثالث لهذه الفترة انعقاد جلساته واجتماعات لجانه. إننا في مجلس الشورى فخورون بهذا الصرح الكبير الذي سيبقى واحداً من أهم منجزات النهضة في الحاضر والمستقبل، معاهدين جلالتكم بترجمة خطابكم السامي الذي تفضلتم بإلقائه أمام أعضاء مجلس عمان في العام المنصرم، والذي توافق مع افتتاح جلالتكم لمبنى المجلس حيث جاء نطقكم السامي موجهاً بـ (أن تشهد قاعات هذا الصرح الكبير الذي افتتحتموه طرحاً بنّاءً للأمور ومعالجةً حكيمةً لها تظهر من خلالهما لكل من يراقب هذه التجربة في الداخل أو الخارج قدرة العمانيين على المشاركة بالفكر المستنير والرأي الناضج في صنع القرارات التي تخدم وطنهم وترقى به وتحقق له مكانةً بارزةً ومنزلةً ساميةً بين الدول وليس هذا بعزيز على أبناء أمةٍ يشهد لها ماضيها العريق ويدفعها حاضرها الزاهر إلى التطلع نحو آفاقٍ واسعةٍ من التقدم والتطور). معاهدين جلالتكم بالعمل على كل ما يحقق اللُحمة الوطنية ويوطد العلاقة بين مؤسسة الشورى والأجهزة الحكومية التنفيذية لتحقيق المصالح العليا للوطن. مبتهلين إلى الله العلي القدير أن يبارك في عمركم ويعيد أفراحكم أعواماً عديدة وأزمنة مديدة. وكل عام وجلالتكم وأسرتكم المالكة وشعبكم الوفي بخير وجميع المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته. كما تلقى جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ برقية تهنئة من معالي السيد بدر بن سعود بن حارب البوسعيدي الوزير المسؤول عن شؤون الدفاع بمناسبة عيد الأضحى المبارك .. فيما يلي نصها: مولاي صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم القائد الأعلى للقوات المسلحة ـ حفظكم الله ورعاكم ـ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،، يحتفل المسلمون في بقاع الأرض بحلول عيد الأضحى المبارك، وبهذه المناسبة يشرفني يا مولاي ويشرف قوات جلالتكم المسلحة الباسلة وقوات الفرق الظافرة وجميع منتسبي وزارة الدفاع، بأن نرفع إلى مقام جلالتكم السامي أعظم آيات التهاني والتبريكات مقرونة بالدعاء إلى المولى جلت قدرته بأن يديم على جلالتكم السعادة والهناء. مولاي صاحب الجلالة: إن في أيام الحج الأكبر من الدروس والعبر ما يُجدد الوفاء والإخلاص في حياة البشر ويدعو إلى التفاني في العمل، وإن قوات جلالتكم المسلحة الباسلة لتستلهم من أيام الحج المباركة المعاني والمقاصد النبيلة من الصبر، والوفاء، والتضحية والفداء للمحافظة على منجزات هذا الوطن ومقدساته. مولاي القائد الأعلى للقوات المسلحة: إن قوات جلالتكم المسلحة الباسلة وقوات الفرق الظافرة وجميع منتسبي هذه الوزارة وهم يحيون هذه المناسبة الجليلة ليجددون لجلالتكم أبقاكم الله العهد والولاء، داعين المولى عز وجل بأن يديم على جلالتكم وهذا البلد نعمة الخير والعزة والرفعة في عهدكم الزاهر الميمون. حفظكم الله يا مولاي وسدد على طرق الخير خطاكم وأمدكم بتوفيقه، وعونه. وكل عام وجلالتكم بموفور الصحة والسعادة. كما تلقى حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ برقية تهنئة من معالي الفريق حسن بن محسن الشريقي المفتش العام للشرطة والجمارك، بمناسبة عيد الأضحى المبارك، فيما يلي نصها :- مولاي حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم القائد الأعلى ـ حفظكم الله ورعاكم ـ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، يشرفني ومنتسبي شرطة عمان السلطانية أن نرفع إلى مقام جلالتكم السامي أسمى التهاني والتبريكات بمناسبة عيد الأضحى المبارك، أعاده الله على جلالتكم بموفور العافية والسرور، وعلى عُمان وأهلها بالنعيم والهناء الدائم. مولاي حضرة صاحب الجلالة السُلطان المعظم ، إنّ أبناءكم منتسبي شرطة عُمان السلطانية وهم يحتفلون بعيد الأضحى المبارك في مواقع عملهم ليستلهمون كما هم العمانيون دائماً الدروس والمعاني والمقاصد الربانية من الحج وشعائره، فيتسابقون على تجسيدها والاهتداء بها، وتتجلى إيجابياتها في شتى مناحي حياتهم، فيسعدون وينعمون ويحمدون الله تعالى على ما أفاء به على وطنهم عمان من خير ونعم وافرة، ويعملون على المحافظة عليها، وشُكر المنعم عليهم بها. هنأكم الله مولاي على الدوام بوافر الصحة والسعادة، وأعاد هذه
المناسبة السعيدة وأمثالها على جلالتكم وعُمان وشعبكم الوفي بالخير والبركة.
بواسطة : الإدارة
 0  0  865
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 01:48 الأحد 4 ديسمبر 2016.