• ×

16:23 , الأربعاء 7 ديسمبر 2016

جلالته يصل طهران ووسائل الإعلام الإيرانية تصف الزيارة بـ(الهامة) و(التاريخية)

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 جلالته يصل طهران ووسائل الإعلام الإيرانية تصف الزيارة بـ(الهامة) و(التاريخية)
جلالة السلطان يلتقي خامنئي ويبحث مع نجاد أوجه التعاون الثنائي والقضايا الإقليمية والدولية
ـ السلطنة وإيران تؤكدان الحرص المشترك على تطوير وتقوية العلاقات التاريخية والروابط المتينة بين الشعبين الصديقين

جلالة السلطان خلال لقائه خامنئي بحضور نجاد وذلك بمكتب قائد الثورة بالمجمهورية الإسلامية الإيرانية بالمبنى الرئاسيطهران ـ العمانية: التقى حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ في طهران أمس سماحة علي خامنئي قائد الثورة بالجمهورية الإسلامية الإيرانية وذلك بمكتب سماحته بالمبنى الرئاسي بحضور فخامة الرئيس الدكتور محمود أحمدي نجاد رئيس الجمهورية الإسلامية الإيراني. تم خلال اللقاء استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين، والتأكيد على حرص الجانبين المشترك على تطوير وتقوية العلاقات التاريخية والروابط المتينة بين الشعبين الصديقين، إضافة إلى عدد من الأمور ذات الاهتمام المشترك. حضر اللقاء أعضاء الوفد الرسمي المرافق لجلالة السلطان المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ ونظرائهم من الجانب الإيراني.
كما عقد حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ وفخامة الرئيس الدكتور محمود أحمدي نجاد رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية بمقر رئاسة الجمهورية الإيرانية بطهران أمس جلسة المحادثات الرسمية.
تم خلال جلسة المحادثات تبادل الأحاديث الودية وبحث أوجه التعاون الثنائي القائم بين السلطنة والجمهورية الإسلامية الإيرانية في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والاستثمارية والتجارية والثقافية وسبل تعزيزها. كما تم خلال الجلسة تبادل وجهات النظر تجاه العديد من القضايا الإقليمية والدولية الراهنة ذات الاهتمام المشترك في ضوء المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية.
حضر الجلسة من الجانب العماني معالي السيد علي بن حمود البوسعيدي وزير ديوان البلاط السلطاني، ومعالي الفريق أول علي بن ماجد المعمري وزير المكتب السلطاني، ومعالي يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية، ومعالي أحمد بن عبدالنبي مكي وزير الاقتصاد الوطني المشرف على وزارة المالية، ومعالي عبدالعزيز بن محمد الرواس مستشار جلالة السلطان للشؤون الثقافية، ومعالي الفريق مالك بن سليمان المعمري المفتش العام للشرطة والجمارك، ومعالي الدكتور علي بن محمد بن موسى وزير الصحة، ومعالي مقبول بن علي بن سلطان وزير التجارة والصناعة، ومعالي الدكتور محمد بن حمد الرمحي وزير النفط والغاز، وسعادة الشيخ يحيى بن عبدالله آل فنه العريمي سفير السلطنة المعتمد لدى الجمهورية الإسلامية الإيرانية.
وحضرها من الجانب الإيراني كل من معالي سعيد لو المساعد التنفيذي لرئاسة الجمهورية ومعالي الدكتور منوشهر متكي وزير الخارجية، ومعالي سمره هاشمي كبير مستشاري رئاسة الجمهورية، ومعالي الدكتور باقري لنكراني وزير الصحة، ومعالي نوزري وزير النفط، ومعالي مير كاظمي وزير التجارة، ومعالي سيد حسيني وزير الاقتصاد، ومعالي مشائي مستشار ورئيس مكتب رئاسة الجمهورية، وسعادة شيخ الإسلام وكيل وزارة الخارجية الإيرانية، وسعادة مرتضى رحيمي سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية المعتمد لدى السلطنة، وسعادة صاحب محمدي محافظ محافظة هرمزجان.
عقب ذلك عقد حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله وأبقاه ـ وفخامة الرئيس الدكتور محمود أحمدي نجاد جلسة مغلقة حضرها معالي يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية، ومعالي الدكتور منوشهر متكي وزير الخارجية الإيراني رئيس بعثة الشرف المرافقة لجلالة السلطان المعظم.
وقد أقام فخامة الرئيس الدكتور محمود أحمدي نجاد رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية حفل عشاء رسمي تكريما لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ بمناسبة زيارة جلالته للجمهورية الإسلامية الإيرانية، وذلك بقاعة مرايا بمبنى وزارة الخارجية بطهران.
حضر الحفل أعضاء الوفد الرسمي المرافق لجلالة السلطان المعظم وعدد من كبار المسؤولين الإيرانيين وأعضاء السلك الدبلوماسي العربي المعتمدين لدى الجمهورية الإسلامية الإيرانية.
وكان حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم وصل بحفظ الله تعالى ورعايته إلى العاصمة الإيرانية طهران في زيارة رسمية للجمهورية الإسلامية الإيرانية تستغرق ثلاثة أيام. ولدى وصول جلالة السلطان المعظم ـ أبقاه الله ـ إلى مبنى الرئاسة كان فخامة الرئيس الدكتور محمود أحمدي نجاد رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية في مقدمة مستقبلي جلالته مرحبا به ومتمنيا له إقامة طيبة في طهران.
وقد أبرزت وسائل الإعلام الإيرانية الزيارة التاريخية التي يقوم بها حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ إلى الجمهورية الإسلامية الإيرانية ووصفتها بأنها تاريخية وهامة.
بواسطة : الإدارة
 0  0  701
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 16:23 الأربعاء 7 ديسمبر 2016.