• ×

09:42 , الثلاثاء 6 ديسمبر 2016

أوامر سامية بإنشاء مستشفى الفلاح بجنوب الشرقية والنجاة بشمال الباطنة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
العمانية  أصدر حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ أوامره السامية الكريمة بإنشاء مستشفى (الفلاح) بسعة 150 سريرا يخدم أهالي ولايات جعلان بني بوحسن وجعلان بني بوعلي والكامل والوافي بمحافظة جنوب الشرقية ومستشفى (النجاة) يتوسط ولايتي لوى وشناص بسعة 150 سريرا بمحافظ شمال الباطنة.
صرح بذلك معالي الدكتور أحمد بن محمد بن عبيد السعيدي وزير الصحة .. مثمنا معاليه هذه الأوامر السامية التي خص بها جلالته ـ حفظه الله ورعاه ـ وزارة الصحة والمواطنين بهذه الولايات وهي عبارة عن إنشاء مستشفى يخدم ولايات قطاع جعلان بحيث يتوسط ولايات جعلان بني بوعلي وبني بوحسن والكامل والوافي بمحافظة جنوب الشرقية ومستشفى آخر يخدم ولايتي لوى وشناص بمحافظة شمال الباطنة وبسعة (150) سريرا لكل واحد منهما.
وقال معاليه إن هذين المستشفيين يعدان لفتة كريمة من لفتات جلالته العديدة ـ حفظه الله ورعاه ـ والتي حظيت بها وزارة الصحة طوال عهده الميمون .. كما أنها مظهر من مظاهر الاهتمام والرعاية المستمرة من لدن جلالته للنهوض بالرعاية الصحية الشاملة للمواطنين وتوفير كل أسبابها ومقوماتها والارتقاء بمنظومة الصحة إلى أعلى المستويات.
واضاف معالي الدكتور وزير الصحة أن هذين المستشفيين يشتمل كل واحد منهما على العيادات الخارجية وقسم الحوادث والطوارئ ، وصالة العمليات وصالة الولادة ومختبرات طبية وقسم للأشعة ، بالإضافة إلى الأجنحة الداخلية ووحدة العناية المركزة ووحدة رعاية الأطفال ناقصي النمو (الخدج) ومبنى للخدمات ووحدة الأشعة المقطعية ووحدة المناظير ووحدة لغسيل الكلى.. كما سيتم تزويد المستشفى بجميع الخدمات الكهربائية والميكانيكية وأعمال التكييف وشبكات الحاسب الآلي وجميع الخدمات والأعمال المساندة وستترك مساحات كافية للتوسعات المستقبلية.
وأشار معاليه الى الاهتمام الذي توليه حكومة جلالة السلطان المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ للتنمية الصحية كجزء من التنمية الاقتصادية والاجتماعية الشاملة التي تشهدها البلاد في عهد جلالته الزاهـر.
ونوه معالي الدكتور أحمد بن محمد بن عبيد السعيدي بأن الحكومـة
خصصت ما مجموعه 805ر823ر436 ريالات عمانية للمشاريـع الصحية في الخطة الخمسية الثامنة (2011-2015م) والتي تشمل إنشاء عشرة مستشفيات جديدة بما فيهما هذان المستشفيان واستبدال مستشفيين في محافظة مسندم إلى جانب إنشاء 37 مركزًا ومجمعا صحيا وكذلك عدد من المشاريع المساندة الأخرى بمختلف المحافظات.
واختتم معالي الدكتور وزير الصحة تصريحه بالقول بأن هذه المشاريع من شأنها دعم وتعزيز النظام الصحي بما يحقق مزيدا من التنمية الصحية في كافة أرجاء السلطنة.
ومن جانب آخر انتهى الفريق المختص بدراسة مكونات المراكز الصحية والمستشفيات من العمل الموكل إليه والمتمثل في تحديد ما تتطلبه هذه الوحدات الصحية من خدمات طبية ضرورية أخذاً في الاعتبار الكثافة السكانية وأنماط الأمراض في السلطنة والتوسع في الكثير من هذه الخدمات كماً ونوعاً بما يتفق وتطلعات الوقت الحالي وفي المستقبل المنظور وسوف تقوم الوزارة تباعاً بطرح المناقصات الخاصة بالجوانب الاستشارية والبناء حسب المخطط له.
بواسطة : الإدارة
 0  0  859
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 09:42 الثلاثاء 6 ديسمبر 2016.