• ×

18:33 , الإثنين 5 ديسمبر 2016

رسالة لجلالة السلطان من ملك بلجيكا

نيابة عن جلالته فهد بن محمود يستقبل بورتاس

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
العمانية نيابة عن حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ استقبل صاحب السمو السيد فهد بن محمود آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء أمس بمكتب سموه معالي ديديه رايندرز نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية بمملكة بلجيكا .. حيث سلم سموه رسالة خطية من جلالة الملك ألبرت الثاني ملك مملكة بلجيكا إلى جلالة السلطان المعظم .. كما نقل معاليه تحيات جلالة ملك مملكة بلجيكا والحكومة وتمنياتهم الطيبة لجلالة عاهل البلاد المفدى وحكومته بدوام التوفيق والشعب العماني المزيد من التقدم والنماء.
وبعد أن رحب سمو السيد نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء بمعالي الضيف والوفد المرافق تم استعراض علاقات التعاون الوطيدة بين البلدين الصديقين وسبل تعزيزها في العديد من المجالات التي تخدم المصالح المشتركة لكلا الجانبين .. كما تم استعراض للقضايا الراهنة على الساحتين الإقليمية والدولية.
وقد أبلغ سموه معالي نائب رئيس الوزراء البلجيكي تحيات حضرة صاحب الجلالة السلطان المعظم وتمنياته الطيبة لجلالة ملك مملكة بلجيكا بدوام التوفيق وللحكومة والشعب البلجيكي الصديق المزيد من الرخاء.
من جانبه عبر معالي الضيف عن اعتزازه والوفد المرافق بزيارة السلطنة والإطلاع على ما تشهده البلاد من تقدم في مختلف المجالات معربا عن تقدير بلاده للجهود التي تبذلها السلطنة في دعم مسيرة البناء الداخلي وترسيخ علاقات الصداقة والتفاهم مع المجتمع الدولي مؤكدا معاليه ثقته بأن هذه اللقاءات وما سوف تسفر عنه من نتائج ستسهم في تقوية علاقات التعاون العمانية - البلجيكية.
حضر المقابلة معالي يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية وسعادة مارك فينك سفير مملكة بلجيكا المعتمد لدى السلطنة.
ونيابة عن حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ استقبل صاحب السمو السيد فهد بن محمود آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء أمس بمكتب سموه معالي باولو بورتاس وزير الخارجية البرتغالي الذي نقل تحيات فخامة أنيبال كافاكو سيلفا رئيس جمهورية البرتغال وتمنياته الطيبة لعاهل البلاد المفدى وحكومته والشعب العماني.
وبعد أن رحب سموه بمعاليه والوفد المرافق له جرى استعراض علاقات التعاون بين البلدين الصديقين وسبل تعزيزها .. كما تم استعراض عدد من القضايا والمستجدات الراهنة على الساحتين الإقليمية والدولية.
وقد أعرب معالي الضيف عن رغبة بلاده للارتقاء بمستوى العلاقات الثنائية مع السلطنة لما يجمع بينهما من روابط تاريخية وحرص متبادل لتعزيز الصلات المشتركة معربا معاليه عن إعجاب بلاده بالسياسة الحكيمة للسلطنة بفضل قيادتها المستنيرة.
وقد أبلغ صاحب السمو السيد فهد بن محمود آل سعيد معالي وزير الخارجية البرتغالي نقل تحيات حضرة صاحب الجلالة السلطان المعظم لفخامة الرئيس البرتغالي وتمنيات جلالته لفخامته بدوام التوفيق وللحكومة والشعب البرتغالي الصديق بمزيد من الازدهار.
حضر المقابلة معالي يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية وسعادة فرناندو أروجو سفير جمهورية البرتغال المعتمد لدى السلطنة.
بواسطة : الإدارة
 0  0  619
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 18:33 الإثنين 5 ديسمبر 2016.