• ×

04:10 , الخميس 8 ديسمبر 2016

دعوة جلالته لحضور قمة بغداد

نيابة عن جلالته.. فهد بن محمود يستقبل هان تشي ده

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
العمانية تلقى حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ رسالة خطية من فخامة الرئيس جلال طالباني رئيس الجمهورية العراقية تتعلق بدعوة جلالته لحضور مؤتمر القمة العربي في دورته الثالثة والعشرين المقبلة التي ستعقد نهاية شهر مارس القادم بالعراق.
تسلم الرسالة صاحب السمو السيد فهد بن محمود آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء وذلك خلال استقبال سموه بمكتبه أمس معالي هوشيار زيباري وزير الخارجية مبعوث فخامة رئيس الجمهورية العراقية. حيث رحب سموه بمعالي الضيف والوفد المرافق له، وقد نقل معاليه تحيات فخامة الرئيس العراقي وتمنياته الطيبة لجلالة عاهل البلاد المفدى وحكومته والشعب العماني .
تناول الحديث خلال المقابلة العلاقات الثنائية الطيبة بين البلدين الشقيقين وسبل تعزيزها إضافة إلى التطورات على الساحة الإقليمية والتحضيرات التي تقوم بها الجمهورية العراقية تمهيدا للقمة القادمة .
وقد أعرب صاحب السمو السيد فهد بن محمود آل سعيد عن حرص السلطنة على التضامن العربي ودعم الجهود الرامية إلى الاستقرار والسلام بالمنطقة لما فيه مصلحة شعوبها، كما أبلغ سموه معالي هوشيار زيباري تحيات حضرة صاحب الجلالة السلطان المعظم ـ أبقاه الله ـ لفخامة الرئيس العراقي وتمنيات جلالته الطيبة لفخامته بدوام التوفيق وللحكومة والشعب العراقي الشقيق بالمزيد من التقدم والازدهار .
من جانبه أعرب معالي الضيف عن تقدير العراق للسياسة الحكيمة التي تنتهجها السلطنة على الصعيدين الداخلي والخارجي ودورها المتواصل في خدمة قضايا المنطقة. حضر المقابلة معالي يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية .. كما حضرها سعادة معز كاظم سلمان آل نوح سفير الجمهورية العراقية المعتمد لدى السلطنة.
وقد غادر البلاد مساء أمس معالي وزير الخارجية بجمهورية العراق والمبعوث الخاص لفخامة الرئيس العراقي، بعد زيارة للسلطنة استغرقت يومين ، وكان في وداعه لدى مغادرته المطار السلطاني الخاص معالي يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية وسعادة السفير معز كاظم سلمان آل نوح سفير جمهورية العراق المعتمد لدى السلطنة.
على صعيد آخر، نيابة عن حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ استقبل صاحب السمو السيد فهد بن محمود آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء أمس بمكتب سموه معالي هان تشي ده نائب رئيس اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب بجمهورية الصين الشعبية. حيث نقل معاليه تحيات القيادة في الصين وتمنياتهم الطيبة لجلالة عاهل البلاد المفدى وحكومته والشعب العماني. وبعد أن رحب بالضيف والوفد المرافق له، أشاد سموه بالعلاقات المتنامية بين البلدين الصديقين وما شهدته من تطور ملحوظ خلال السنوات الماضية تحقيقا لمصلحة الشعبين .
تم خلال المقابلة استعراض شامل للتعاون بين البلدين وآفاقه المستقبلية. كما تم تناول مسيرة الشورى في السلطنة ودور مجلس عُمان في دعم جهود البناء والتنمية إضافة إلى استعراض الأوضاع الراهنة على الساحتين الإقليمية والدولية.
وقد أعرب معالي هان تشي ده عن سعادته والوفد المرافق بهذه الزيارة وبما شاهده في السلطنة من منجزات تنموية بفضل قيادتها الحكيمة. كما أشاد معاليه بالشورى العمانية ودورها في مسيرة العمل الوطني، مؤكدا أن المباحثات التي أجراها مع معالي الدكتور رئيس مجلس الدولة وكبار المسؤولين في السلطنة ستكون لها نتائج ايجابية على صعيد دعم العلاقات الثنائية.
حضر المقابلة معالي الدكتور يحيي بن محفوظ المنذري رئيس مجلس الدولة والمكرم علي بن عبدالله الكلباني عضو مجلس الدولة، كما حضرها سعادة وو جيو هونج سفير جمهورية الصين الشعبية المعتمد لدى السلطنة .
بواسطة : الإدارة
 0  0  541
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 04:10 الخميس 8 ديسمبر 2016.