• ×

08:24 , الإثنين 5 ديسمبر 2016

خطاب جلالته بمناسبة تخريج الدفعة الرابعة من جامعة السلطان قابوس والدفعة الأولى من خريجي كلية الطب 16-11-1993 م

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله واهب النعم.. والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه الهداه المهتدين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين ..
أيها الحفل الكريــم ..
إنها لمناسبة سعيدة أن نجتمع مرة أخرى في رحاب هذه الجامعة الفتية لنحتفل معا بهذا الحشد الكبير من الخريجين والخريجات في موكب للعلم الحافل بالجلال ينمو عاما بعد عام ليكون رمزا نابضا بالحياة يشهد بتطور المسيرة العلمية في هذا البلد العزيز.. ومما يزيد هذه المناسبة بهاء وإشراقا أننا نحتفي فيها بدفعة متكاملة من الخريجين من جميع الكليات حيث انضمت إلى الركب المجموعة الأولى التي تم تخريجها هذا العام من كلية الطب, كما انها تتميز باستكمال المنشآت الجديدة الخاصة بكل من كلية التجارة والاقتصاد وكلية الادب وبدء الدراسة فيهـا..
أبنائي الطلبة والطاليات..
إن دور العلم في بناء الانسان وتطوير المجتمع دور حيوي لا يمكن إنكارة, ولكن لكي يحقق العلم غايتة في بناء الشخصية السوية والمجتمع المستقر المتماسك فلابد من المحافظة على التقاليد الاجتماعية النافعة والسلوك الإيجابي الصحيح النابع من هوية حضارية متميزة, لذلك كان لزاما ان نتمسك دائما وأبدا بما هو مناسب لمجتمعنا وبيئتنا وظروف الحياة في بلادنا. فعمان بلد ذو تاريخ بعيد له شخصيته الذاتية المتميزة وفلسفته الخاصة في الحياة الاجتماعية ومن ثم يجب أن يسمح بالتقليد غير الواعي أن يعيق تقدمة أو يؤثر سلبا على تراثة الخالد, إن الأمل معقود عليكم أنتم شباب الجامعة أن تكونوا المثال الحي الذي يجسد التناسق والتوافق بين معطيات الحاضر وقيم الماضي العريق, ولا ريب أنكم تدركون أن هذه الغاية العظمى لا يمكن الوصول اليها الا بالعمل الجاد والوعي والإدراك والعطاء المقرون بالإيثار والتضحية وحب الوطن.
أيهـا الحفل الكريــم...
إن صرح التعليم في هذا البلد العزيز يزداد على الايام رسوخا ونحن لا نألو جهدا في ان نضيف اليه كلما دعت الحاجة لبنات جديدة تعلي بنيانه وتقوي أركانه وتوطد قواعده.. ومن هذا المنطلق فقد أصدرنا تعليماتنا إلى المختصين بإعداد دراسة حول إنشاء كليةللعلوم البحرية يكون مقرها في صلالة مما يتيح للشباب العماني فرصا أكبر للاختيار في مجال التعليم العالي وهذه سياسة سوف نواصلها في المستقبل بإذن الله وفقا لحاجات المجتمع ومتطلباته..
وفي الختام نتوجه بالتهنئة إلى هذه الكوكبة من الخريجين والخريجات وبالشكر والتقدير الى مجلس الجامعة وإدارتها وأساتذتها وجميع العاملين فيها متمنين لهم دوام التوفيق { ربنا هب لنا من لدنك رحمة وهيئ لنا من أمرنا رشدا }..
والسلام عليكــم ورحمة الله وبركاتــه ,,,

بواسطة : الإدارة
 0  0  2481
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 08:24 الإثنين 5 ديسمبر 2016.