• ×

16:38 , السبت 10 ديسمبر 2016

حديث جلالته لمجلة مفترق الطرق التركية 12 ابريل 1977

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جلالة السلطان يتحدث عن القضايا المحلية والتعاون العربي الإسلامي
السبت 12 ابريل 1977

أكد جلالة السلطان قابوس المعظم أن الدول العربية تعمل في تعاون وثيق من أجل قضية السلام، ومن أجل التقدم وسعادة البشرية جمعاء.
ووصف جلالته مؤتمر القمة العربي الذي عقد في القاهرة مؤخرا، بانه كان فعالا في التوصل إلى حل سلمي للموقف في لبنان. وقال أن الدول الإسلامية الغنية بالبترول، يمكنها أن تضطلع بدور هام عن طريق تقديم المساعدة كلما كان ذلك ممكنا .. لتنفيذ المشروعات القيمة التي تدعم قضية السلام والتقدم.
وقال جلالته في حديث مع رئيس تحرير مجلة "مفترق الطرق" الإسلامية التركية أنه بعدما وضعت الحرب أوزارها في المنطقة الجنوبية فان الأولوية ستعطى لتحقيق التنمية الاجتماعية والاقتصادية الكاملة لعمان، على أن تحتل مصالح الشباب الأسبقية القصوى في خطط التنمية.

وفيما يلي نص الحديث:

س: تتطور عمان بشكل سريع بفضل القيادة الشابة فهلا تفضلتم كقائد لمسيرة عمان بتوضيح الخطط القريبة والبعيدة والأولويات في هذه الخطط التي تعتزمون تنفيذها؟

ج الآن وبعد انتهاء التمرد في المنطقة الجنوبية فان الأولويات الوطنية هي: التنمية الاجتماعية والإقتصادية لتحقيق افضل الفوائد لشعبنا، نحن عازمون على إعطاء الأولوية في خططنا للإهتمام بالشباب لأنهم سيقومون بالدور الحيوي في السنوات القادمة في تطوير بلدنا .. ولهذا فان لهم الحق في تحصيل أعلى درجات العلم واعطائهم الحق في استعمال هذا العلم في خدمة بلدهم.
تعاون عربي إسلامي

س: ما هو تصوركم للتعاون بين الدول الإسلامية. وهل ستقوم الدول البترولية الغنية بتطوير دول العالم الإسلامي؟
ج كما تعلم فان الدول العربية الشقيقة تتعاون معا بشكل فعال لتحقيق السلام والتقدم والسعادة للإنسانية. وكما تذكر فقد حقق اجتماع جامعة الدول العربية في القاهرة في إيجاد حل سلمي للوضع في لبنان.
وكذلك فان الدول الإسلامية البترولية تستطيع بالتأكيد أن تقوم بدورها للمساعدة حيثما كانت هذه المساعدة مجدية في تحقيق هذه الإهداف ودفعها للأمام.
ثقافة إسلامية واحدة

س: ما هو الدور الذي يمكن لرابطة الدول الإسلامية ان تقوم به لتحقيق تفاهم أفضل فيما بينها في المجالات الاجتماعية والإقتصادية؟
ج - ترتبط دول العالم الإسلامي مع بعضها بروابط وثيقة لا تقتصر على المعتقدات فقط بل تجمعنا ثقافة إسلامية واحدة تحدد أسلوب حياتنا.
وعلى ضوء هذه المبادئ فإننا نعتقد أن التبادل في المجالات الاجتماعية والثقافية ضمن الرابطة العربية يجب أن يستمر ويتزايد لدعم الصداقة الوثيقة والتفاهم القائم فعلا بين دولنا.

س: ما رأيكم يا صاحب الجلالة في إقامة رابطة إقتصادية إسلامية؟
ج - نحن نؤمن بضرورة إيجاد تعاون اقتصادي كامل بين الدول الإسلامية وان يمتد هذا التعاون إلى جميع أقطار العالم.

س: هل تعتقدون أن الفتاة العمانية ستقوم بدور اكبر في المساعدة على بناء مجتمع متكامل في عمان؟
ج المرأة العمانية تتمتع بالحرية الكافية لتأخذ دورها كاملا وتحقق تطلعاتها سواء في مجال التعليم أو العمل المهني. والمرأة العمانية تقوم بدور هام في مجتمعنا وسوف تستمر في النهوض بهذا الدور

س: ما هو رأي جلالتكم بالإسلام بإعتبارة خلفية ثقافية واجتماعية مشتركة وعاملا مؤثرا بين الدول الإسلامية؟
ج نحن نؤمن أن الإسلام بكل تأكيد يكون خلفية ثقافية واجتماعية مشتركة لشعبنا بالإضافة إلى أن للدين الإسلامي تأثيرا كبيرا على حياتنا. وديننا المقدس يمدنا بمعاني حياتنا التي تشكل عاملا أساسيا في تمتين الروابط في المجتمع العربي والتي يعتمد عليها هذا المجتمع كضمان لمستقبله

بواسطة : الإدارة
 0  0  3074
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 16:38 السبت 10 ديسمبر 2016.